تخريج ثمانية وسبعون طالب جامعي عبر برنامج المنح الدراسية الممول أمريكياً A-PLUS

القدس – احتفل اليوم ثمانية وسبعون طالباً فلسطينياً من المستفيدين من برنامج المنح الدراسية A-PLUS بتخرجهم من البرنامج الممول أمريكياً عبر مبادرة الشراكة الأمريكية الشرق أوسطية وشريكتها مؤسسة “امديست”. تأتي هذه الاحتفالية احتفاء بانجازاتهم، وهي جزء من البرنامج السنوي “المنحة الأمريكية الفلسطينية للدراسة في الجامعات المحلية A-PLUS” لدعم الطلاب الفلسطينيين من ذوي الدخل المحدود وذلك عبر تغطية تكاليفهم الدراسية لتحصيل درجة البكالوريوس من إحدى الكليات أو الجامعات الفلسطينية في الضفة الغربية وغزة.

خاطبت القائم بأعمال القنصل الأمريكي العام في القدس دوروثي شي الخريجين قائلة: “عملت الحكومة الأمريكية على انجاز هذا البرنامج A-PLUS لما يتيحه من فرص لإطلاق العنان لإمكاناتكم الكامنة والمذهلة”، مضيفة: “أثر هذا البرنامج يستمر إلى ما هو أبعد من العام الدراسي وأبعد من عمره الافتراضي، لأنه ببساطة غير قائم على ملئ الصفوف الدراسية بالطلاب وإنما بملئ العقول بأفكار ومهارات وإمكانيات جديدة.”

يستهدف البرنامج الطلاب الفلسطينيين الواعدين أكاديمياً ولكنهم من الفئة الأقل حظا اقتصادياً فيغطي نفقاتهم ومصاريفهم الدراسية في الجامعات والكليات الفلسطينية، بحيث يزودهم برنامج A-PLUS بمنح دراسية جامعية شاملة تغطي كافة الرسوم الدراسية بالإضافة لتكاليف الكتب الدراسية والمواصلات طوال فترة دراستهم الجامعية التي اختاروها.

دخل برنامج A-PLUS حيز التنفيذ في شهر شباط 2010 استجابةً لدعوة من وزيرة الخارجية خلال زيارة لها في العام 2009 هيلاري كلينتون، حيث عبرت في حينها عن مدى رغبتها برؤية دعم الحكومة الأمريكية لتمكين الطلاب الفلسطينيين من تحصيل دراساتهم العليا.