القنصل الامريكي العام مايكل راتني يهنئ المسلمين بشهر رمضان الفضيل

بالنيابة عن القنصلية الأمريكية العامة في القدس، أود أن أهنئ المسلمين في القدس والضفة الغربية وغزة بمناسبة حلول شهر رمضان الفضيل.

أعرف أنه في أمريكا سيجتمع الملايين من المسلمين مع عائلاتهم وأصدقائهم على مائدة الإفطار وسيتذاكرون فيما بينهم الحكمة التي تنبع من الإيمان ومن المسؤولية تجاه الله وتجاه بعضنا البعض.

في الحقيقة وخلال هذا الشهر الفضيل يجب اطلاع الأمريكيين من كافة المعتقدات الدينية بأركان الإسلام التي تحث على المساواة والرحمة والإحترام المتبادل. وهذه كلها قيم تشكل أسس إنسانيتنا المشتركة.

أنا سأغادر القدس خلال أيام قليلة لأبدأ منصبا جديدا في السلك الديبلوماسي في واشنطن. وقد كان لي الشرف الكبير ان أعمل كقنصل أمريكي عام في القدس، وساغادر من هنا وعندي إيمان عميق بالعمل الذي نقوم به لبناء مستقبل أفضل لكل شعوب هذه المنطقة.

وانا اعلم ان الناس في هذه الارض قد عانوا الكثير. وقد قال الشاعر الفلسطيني الراحل محمود درويش: سلامٌ لأرض ٍ خلقت للسلام..وما رأت يوماً سلاما ً.

فانا اعلم ان الناس في هذه الارض قد عانوا الكثير.

ومن خلال تفكري في السنوات الثلاث التي قضيتها هنا في القدس أفكر بالعمل الذي أنجزناه وايضا العمل الذي لم ينتهي بعد. ولكننا لن نتوقف عن العمل نحو تحقيق السلام ولن نفقد الأمل أبدا.

مرة أخرى، أتمنى لكل أصدقائي المسلمين رمضان كريم. ولكل أصدقائي وزملائي الذين ساعدوا في جعل حياتي هنا مميزة، اقول شكرا لكم.

لمشاهدة التهنئة بالفيديو الرجاء الضغط هنا:

https://www.youtube.com/watch?v=HjU57j0ku8w