اختتام ورشة عمل بإشراف أمريكي لمساعدة الرياديين الفلسطينيين في التألق

القدس – تم بتاريخ 25 اكتوبر اختتام ورشة عمل برعاية القنصلية الأمريكية العامة في القدس من أجل تحسين أنظمة الابتكار في الضفة الغربية. وقد جمعت ورشة العمل التي شاركت برعايتها وزارة التجارة الأمريكية عدداً من الخبراء الأمريكيين مع رياديين وأكاديميين ورجال أعمال وأصحاب مصالح حكوميين فلسطينيين، من أجل تحديد سياسة وأنظمة الإصلاحات التي من شأنها المساعدة في ازدهار الأعمال التجارية الفلسطينية.

تم أيضاً خلال ورشة العمل مناقشة نماذج مختلفة لزيادة التعاون ما بين الجامعات والقطاع الخاص من أجل ترجمة الأفكار الأكاديمية إلى تطبيقات عملية. وقد شارك ممثلين من جامعة ستانفورد وجامعة ولاية لويزيانا ومكتب الولايات المتحدة لبراءات الاختراع والعلامات التجارية بأفضل التجارب في مجال الحضانة التكنولوجية وتسويقها، وذلك من أجل مساعدة الجامعات الفلسطينية في حماية ممتلكاتهم الفكرية  وضمان امكانية دور الانجازات البحثية في تعزيز الابتكار وزيادة عدد الوظائف في القطاع الخاص.

تحدث ستيف غاردنر، كبير مستشاري برنامج تطوير القانون التجاري قائلاً “لقد كانت ورشة العمل هذه فرصة رائعة في جمع كل المعنيين من مجتمع الشركات الناشئة في الضفة الغربية ليتباحثوا سوياً فيما يتعلق بقصص النجاحات والمعيقات.  يتمتع الرياديين الشباب بالذكاء والتركيز والتصميم لبناء أعمال تجارية من شأنها أن تخلق فرص عمل وتعزز ثقافة الابتكار.”

يعد هذا المشروع جزءاً من التزام الإدارة الأمريكية في دعم اقتصاد مزدهر وفرص حقيقية للفلسطينيين.

####

للمزيد من المعلومات الرجاء التواصل مع المكتب الصحفي في القنصلية الأمريكية العامة في القدس هاتف

رقم  02-622-6908 أو سمر الديسي 0546620257